• بعد جائزة أفضل لاعب.. صحيفة إسبانية تختار الأسوأ
  • مبادرة.. 2000 درهم منحة للسجناء المبدعين
  • عاوتاني.. حريق في واحة أسرير
  • زاكورة.. إجراءات للوقاية من الليشمانيا في المؤسسات التعليمية
  • لمواجهة الرجاء.. بعثة السلام زغرتا تصل إلى كازا
عاجل
الإثنين 05 فبراير 2018 على الساعة 14:24

غرق 20 إفريقيا في سواحل الناظور.. مغربيان ضمن الضحايا والشرطة تحرس الناجي الوحيد

غرق 20 إفريقيا في سواحل الناظور.. مغربيان ضمن الضحايا والشرطة تحرس الناجي الوحيد

علم لدى مصادر مطلعة أن التحقيقات جارية من قبل عناصر الشرطة القضائية في الناظور للوصول إلى باقي عناصر الشبكة الاجرامية التي كانت وراء فاجعة غرق 20 مهاجرا سريا يتحدرون من دول جنوب الصحراء.
وأفادت المصادر ذاتها أن عناصر الشرطة توصلت إلى هوية مغربيين كانا على متن قارب الصيد الخشبي، وهما من مدبري العملية، بينما يوجد شاب من جنسية مالية، وهو الناجي الوحيد من الحادث، في المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، قبل الاستماع إليه من قبل عناصر الشرطة التي تضع حراسة ثابثة على غرفته في مستشفى الناظور، من أجل استكمال البحث معه ومعرفة تفاصيل أكثر عن عناصر الشبكة الإجرامية التي اتفقت معهم على التهجير مقابل مبالغ مالية متفاوتة، حسب مصادر عليمة.
وأضافت المصادر أنه تم إيداع جثثت الضحايا مستودع الأموات، والتي توجد بينهما جثتا مغربيين. ويتعلق الأمر بمحمد العثماني الذي يلقب بـ“الريماتشي”، والمعروف في الشمال بقيادته لقوارب الموت، وله سوابق عدة، آخرها عقوبة حبسية مدتها 7 سنوات قضاها بعد اعتقاله من طرف البحرية الفرنسية من أجل التهريب الدولي للمخدرات، قبل أن تتوفاه المنية في سواحل مسقط رأسه الناظور، تاركا وراءه طفلا يبلغ من العمر خمس سنوات، وزكرياء العطياوي، البالغ من العمر 26 سنة، وكان يشتغل في محل لميكانيك السيارات في الناظور.