• لجنة الفلاحة في البرلمان الأوروبي.. المصادقة على رأي مؤيد لتجديد الاتفاق الزراعي بين المغرب والاتحاد الأوروبي
  • وزارة الصحة البريطانية: بريطاني توفي بسبب عضة قطة في المغرب!!
  • إسبانيا.. مهاجرون مغاربة متورطون في اعتداء جنسي جماعي
  • بالصور.. الأسود يخوضون أول حصة تدريبية استعدادا للكاميرون
  • حاتم عمور: لمجرد كان منافسي في الساحة وبغيابه غابت المنافسة (فيديو)
عاجل
الجمعة 02 فبراير 2018 على الساعة 21:18

محاكمة الحسيمة.. متهم يشتاق لابنته وآخر ينفي تهريب الزفزافي ويشرح سبب وجود صور أسلحة في هاتفه

محاكمة الحسيمة.. متهم يشتاق لابنته وآخر ينفي تهريب الزفزافي ويشرح سبب وجود صور أسلحة في هاتفه

تواصلت، بعد زوال اليوم الجمعة (2 فبراير)، جلسة محاكمة المتابعين في ملف “أحداث الحسيمة”، في غرفة الجنايات لدى استئنافية الدار البيضاء.
وقد واصل المستشار علي الطرشي الاستماع إلى المعتقل محمد المحدالي، الذي تحدث بأسى وحزن عميقين عن اشتياقه لابنته الصغيرة التي لم يرها طيلة مدة اعتقاله، نافيا جميع التهم المنسوبة إليه، مؤكدا أنه بريء، وأنه خرج في المسيرات الاحتجاجية من أجل المطالبة بالحقوق الاجتماعية.
وكذّب المتهم، بعدما عرض عليه القاضي مقطع فيديو رفقة المغنية سيليا يحكي فيه عن نقله ناصر الزفزافي بعد واقعة المسجد، ما جاء فيه، معتبرا أنه مجرد كلام لحظي، وأن مضمونه لا علاقة له بالواقع، وأنه لم يُهرب ناصر الزفزافي من أيدي الشرطة لأن الأخير ليس مجرما.
هذا ونفى المعتقل محمد مكوح، بدوره، جميع التهم المنسوبة إليه، حيث عرضت عليه هيأة الحكم مجموعة من الصور لأنواع مختلفة من صور الأسلحة التي عثرا عليها عناصر الضابطة القضائية مخزنة في ذاكرة هاتفه النقال، مؤكدا أنها قديمة وكانت محفوظة في ذاكرة هاتفه، وأن أحد أصدقائه في الديار الهولندية بعثها إليه بحكم عمله في متجر لبيع الأسلحة.
وأكد المتهم أن الصور لا علاقة لها بالحراك، نافيا معرفته شخصيا بمحمد جلول، المتابع في القضية نفسها، معتبرا أنه يمثل رمزا للنضال في منطقة الريف.