• تنافس نجمات هوليود وبوليود.. حنان الخضر تنافس على “أوسم وجه في العالم”
  • مقبرة الشهداء/ كازا.. الأمير مولاي رشيد في جنازة كريم العمراني (صور)
  • المغاربة محيحين فالسعودية.. أمرابط وحمد الله يقودان النصر إلى فوز ساحق
  • كازا.. الإكستازي يقود ثلاثينيا إلى الاعتقال
  • انتصار السعيدي العلوي.. ابنة قصر السوق التي دخلت وكالة الناسا
عاجل
الإثنين 29 يناير 2018 على الساعة 13:19

“من يحصل على 20 درهم يوميا ليس فقيرا”.. الحقاوي تحت قصف الفايسبوكيين بسبب أرقام الحليمي!!

“من يحصل على 20 درهم يوميا ليس فقيرا”.. الحقاوي تحت قصف الفايسبوكيين بسبب أرقام الحليمي!!

وجدت وزيرة الأسرة والتضامن، بسيمة الحقاوي، نفسها تحت نيران رواد مواقع التواصل الاجتماعي فايس بوك، بسبب تصريح نسب إليها، جاء فيه أن “من يربح 20 درهما في اليوم لا يعاني الفقر الحاد”.

الحقاوي تستعين بأرقام الحليمي

وحسب جريدة “الصباح”، في عددها الصادر اليوم الاثنين (29 يناير)، فالحقاوي اعتمدت “في تحليلها على دراسات أحمد لحليمي العلمي، المندوب السامي للتخطيط، محملة إياه التصريح بتراجع نسب الفقر بالمغرب من 10 ملايين إلى 4 ملايين يعيشون بـ20 درهما في اليوم، وتراجع نسبة الفقر الأكثر حدة المحدد ب10 دراهم في اليوم، إلى 450 ألف مغربي والطبقة المتوسطة التي وزعها على أصناف متنوعة، معتبرا أن من يحصل على 3 آلاف درهم شهريا، يعتبر في الرتبة الأخيرة في صنف فئات الطبقة المتوسطة القادرة على تلبية الجزء الأكبر من حاجياتها الأساسية”.
ونفت الحقاوي، في ندوة فكرية رعتها مؤسسة لفقيه التطواني للآداب والعلوم أخيرا، في سلا، تصريحاتها لمناسبة سابقة، أن الفقر في المغرب غير موجود، مؤكدة أن “أي عاقل لا يمكنه التصريح بكلام كهذا”، مؤكدة أن تصريحها تعرض “للتحريف من جهات تستهدفها وتحاربها سياسيا وهي الفئة التي طعمت نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي خاصة فايس بوك بالعديد من أحكام قيمة عرضتها لوابل من القصف والانتقادات والتهجمات”.
وعندما حاولت الحقاوي الدفاع عن نفسها، بإبعاد شبهة إنكارها الفقر في المغرب، ساقت إحصائيات رسمية صادرة عن المندوبية السامية للتخطيط، متسائلة لماذا لم يكذب الذين يهاجمونها إحصائيات المندوبية التي أكدت انخفاض الفقر بالمغرب بشكل تدريجي.

هجوم على الفايس بوك

وخلف التصريح الذي نُسب إلى الوزيرة موجة استياء على موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك، وانهالت عليها انتقادات نشطاء الفضاء الأزرق، الذين علق أحدهم على تصريح الحقاوي ساخرا: “الوزيرة الحقاوي: اللي كيربح 20 درهم فالنهار ماشي فقير.. بلاتي نحسبوها شحال هي فالشهر: 20×30 هي 600 درهم فالشهر.. 600 درهم ا لمعلم راك بورجوازي متعفن خاص الدولة تزيد عليك الضريبة على التنفس، راه الغنى الفاحش هذاك”.
وعلق آخر: “الله يعطينا وجهك.. أجي ألالة مولاتي نعطيوك 50 درهم في النهار، نتي ولفتي 5 مليون في الشهر والامتيازات على ظهر الشعب.. وزراء يضحكون على أمة فقيرة.. كون كانت عندي السلطة فيدي نحيد لها الصالير والممتلكات لي عندها، ونعطيها كل نهار 20 درهم تعيش بها هي وراجلها وولادها تشوف الفقر كيف داير وتحس بيه.. الله ينعل تجار الدين أينما وجدوا”.

البلغيتي: الكلام المنسوب للحقاوي عار من الصحة

من جهته، اعتبر الصحافي رشيد البلغيتي أن ما نقل على لسان الوزيرة “كلام غير دقيق”. وقال في تدوينة على حسابه على فايس بوك: “نسبت بعض المواقع الإلكترونية والصفحات كلاما غير دقيق للسيدة بسيمة الحقاوي جاء فيه أن الوزيرة تعتبر أن المغاربة الذين يحصلون 20 درهما في اليوم هم خارج دائرة الفقر”.
وأضاف البلغيتي: “وبما أني حضرت إلى مؤسسة الفقيه التطواني… إلى لقاء الوزيرة الذي أداره الصديق الشرقاوي، أشهد أن الكلام المنسوب للحقاوي عار من الصحة، وأن حديث الوزيرة لم يتجاوز الاستشهاد بإحصائيات المندوبية السامية للتخطيط في مجال الفقر، مشيرة إلى أن مؤسسة لحليمي اعتمدت دخل 20 درهم في اليوم كمرجع لتحديد الفقراء دون تعليق منها ولا تصنيف”.