• ما بغاش يسلف عائلتو.. جامايكي يفوز بمليون دولار ويستلمها متخفيًا! (صور)
  • باب سبتة.. مغربي حصل عندو 36 كيلو ديال الشيرا
  • بالفيديو.. الداودية رجعات لأصلها وغنات الراي
  • تألق وإبداع/ غيرة الزملاء/ مشاكل مع وسائل الاعلام.. حكيم زياش داير ليهم القوق
  • يعاني بعد فقدانه البصر.. تعاطف كبير مععبد القادر مطاع
عاجل
الجمعة 26 يناير 2018 على الساعة 19:05

حقوق الإنسان في المغرب أفضل من أمريكا.. حقيقة تصريح الرميد!

حقوق الإنسان في المغرب أفضل من أمريكا.. حقيقة تصريح الرميد!

مروة السوسي (الرباط)

تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك، بكثير من السخرية، تصريحا نسب إلى وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان المصطفى الرميد، يعتبر أن حقوق الانسان في المغرب أفضل من الولايات المتحدة الأمريكية.
الكلام المنسوب إلى الرميد، والذي أثار الكثير من الجدل، كان خلال دردشة جمعته بعدد من الصحافيين على هامش ندوة نظمت صبيحة اليوم الجمعة (26 يناير)، في الرباط، حيث طرح بعض الصحافيين ملف ترشح المغرب لاحتضان كأس العالم 2026، ليقول الرميد في هذا السياق إن وضعية حقوق الإنسان في البلد المترشح شرط مهم يتم أخذه بعين الاعتبار.
وفي هذا الإطار، تساءل الصحافيون حول ما إذا كان المغرب قادرا على منافسة كندا والولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك في هذا الشق، ليقول الرميد إن الحديث عن منافسة كندا في هذا السياق غير ممكنة، لكن من الممكن القول إن المغرب يستطيع منافسة الولايات المتحدة الأمريكية في عهد الرئيس دونالد ترامب، والذي اتخذ مجموعة من القرارات التي تسيء إلى هذا المجال، قائلا: “أظن أننا أحسن منو في هذه المرحلة”، حسب ما جاء على لسان الوزير.