• اعترفت بالمجهود.. المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تطالب بقانون للهجرة واللجوء
  • بقات مصرة.. ميركل تطالب الجزائر بترحيل مواطنيها من ألمانيا
  • من 199 إلى 240 درهما.. “أورنج” تطلق عروضا جديدة للويفي ديال الدار
  • البرلمانية التجمعية أسماء اغلالو لعبد العزيز أفتاتي: هبل تعيش!
  • باب سبتة.. حجز أزيد من 10 آلاف حبة قرقوبي
عاجل
الخميس 25 يناير 2018 على الساعة 12:23

حركة انتقالية وحملة تطهير ومحاولة للتشبيب.. الجنرال حرمو يحرك الجضارمية

حركة انتقالية وحملة تطهير ومحاولة للتشبيب.. الجنرال حرمو يحرك الجضارمية

علم من مصادر مطلعة أن الجنرال دوديفيزيون محمد حرمو، القائد الجديد للدرك الملكي، قام بحركة انتقالية استثنائية، هي الثانية من نوعها، بعد تعيينه خلفا للجنرال دوكور دارمي حسني بن سليمان.
وحسب مصادر عليمة، فقد همت الحركة الانتقالية ضباط القيادات الإقليمية والسريات التابعة لجهاز الدرك الملكي، وذلك تطبيقا للاستراتيجية الجديدة التي أصبحت تنهجها القيادة العليا أخيرا، والهدف منها تشبيب الجهاز والحرص على كفاءة المسؤولين، وعدم تركيز المسؤوليات في منصب واحد، وربط المسؤولية بالمحاسبة.
وعرفت الحركة الانتقالية الاستثنائية تحريك مجموعة من المسؤولين عمروا بمختلف المناطق والإدارات الإقليمية والوحدات السرية التابعة للقيادات الجهوية والمركزية.
وأضافت المصادر ذاتها أن الجنرال حرمو عازم على تطهير جهاز الدرك الملكي من مجموعة من الضباط الذي سجل في حقهم التقصير في العمل.
وتأتي المناطق الشمالية في مقدمة اهتمامات الجنرال الجديد، لحساسية المنطقة، خاصة حراس الحدود الساحلية، الذين يتواطؤون عدد منهم مع بارونات المخدرات، كما حدث في ملف بارون المخدرات موسى بهناس، الذي أطاح بعدد من المسؤولين الساميين في الجهاز الحساس.
وأضافت المصادر أن الجنرال يطمح إلى تطوير مصلحة التواصل، والانفتاح على الصحافة، على غرار المديرية العامة للأمن الوطني والمكتب المركزي للأبحاث القضائية.