• بسبب الساعة الإضافية.. نقابة المحامين ترفع دعوى ضد العثماني
  • بمناسبة عيد ميلاده.. هيرفي رونار يهنئ مصطفى حجي
  • صلاو وراه.. خطيب الجمعة يرفع الدعاء لأسود الأطلس
  • إدارة الرجاء أنهت الخلاف.. غاريدو وبنحليب تصالحو!
  • أثمنة في المتناول.. مفاجأة أثمنة “البراق”!
عاجل
الثلاثاء 25 سبتمبر 2012 على الساعة 11:57

خطر.. فيروس جديد يناديكم!!

خطر.. فيروس جديد يناديكم!!

وكالات

إيوا نقولو الله يستر عاوتاني… بعد أنفلوانزا الخنازير والطيور وزيد وزيد فيروس جديد على الأبواب. كيفاش؟
أثارت إصابة مواطن قطري بفيروس يعتقد أنه “غامض” حالة طوارئ في الأوساط الصحية في البلاد٬ بعد أن أعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق من الأسبوع الجاري أن “قطريا في حالة صحية حرجة يعالج حاليا في أحد مستشفيات لندن من إصابته بمرض يشبه مرض السارس القاتل”.
وتعاملا مع هذا المستجد، بادرت السلطات الصحية في قطر إلى نفي أي وجود لمرض (سارس) في قطر، وذلك لطمأنة الرأي العام المحلي ووضع حد للضجة الإعلامية التي رافقت هذا الحدث .
وأوضح مدير إدارة الصحة العامة في قطر، محمد بن حمد آل ثاني، في مؤتمر صحافي نظم لتسليط الضوء على هذا الحدث، أن المواطن القطري ” الذي يشتبه في إصابته بمرض يشبه السارس كان يؤدي العمرة وعاد قبل عيد الفطر٬ واستقبل من قبل مصالح المستعجلات قبل نحو أسبوعين٬ وتم نقله بطائرة طبية إلى لندن٬ وهو الآن يخضع للرعاية الطبية “.
وأضاف المسؤول القطري  أن المعني بالأمر “قصد المستعجلات يوم 7 شتنبر الجاري٬ وكان يعاني التهابا رئوي وضيق بالتنفس وارتفاع في درجة الحرارة٬ فوجد الأطباء أنه من الأفضل نقله إلى لندن٬ وتم نقله بطائرة إخلاء طبي”.
وكشف أن منظمة الصحة العالمية أبلغت السلطات الصحية في قطر، أول أمس الأحد (23 شتنبر)، عبر الطرق الرسمية بوجود كورونا فيرس لدى المواطن المصاب٬ وهو فيروس يسبب أعراض تشبه مرض السارس٬ مشيرا إلى ان حالة المواطن تشبه حالة مواطن سعودي أصيب بنفس الأعراض وتوفى في يونيو الماضي.
وأهاب المسؤول بالحجاج من المواطنين والمقيمين أخذ التطعيمات اللازمة قبيل توجههم لأداء فريضة الحج هذا العام حرصا على سلامتهم.
وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت في بيان لها عبر نظامها “العالمي للتنبيه والاستجابة” إن فحوصا أجريت على مريض يحمل الجنسية القطرية، ويبلغ من العمر 49 عاما٬ أكدت وجود الفيروس الجديد الذي ينتمي إلى عائلة الفيروسات الإكليلية الكثيرة٬التي تؤدي غالبا الى حدوث التهاب رئوي حاد٬ وتضم على وجه الخصوص فيروس الانفلونزا وسارس..
وقال البيان ” بما أنه فيروس إكليلي جديد فإن منظمة الصحة العالمية بدأت حاليا عملية جمع المزيد من المعلومات لتحديد التداعيات على الصحة العامة “.
وظهر فيروس (سارس) لأول مرة في الصين عام 2002 وأودى بحياة نحو 800 شخص في العالم قبل أن تتم السيطرة عليه.