• كان هربان.. المغرب يسلم إلى أمريكا قِسّا متهما باعتداءات جنسية
  • القنطيرة.. معاقبة أستاذ جامعي بسبب تسجيل صوتي
  • فاتي جمالي.. إطلالة صيفية في بداية الخريف
  • البوليساريو.. إبراهيم غالي مريض واجتماع للخلية الأمنية وحديث عن حالة طوارئ قصوى
  • بعد الإقصاء.. الوداد غادي يبدل الشيفور!!
عاجل
الخميس 11 يناير 2018 على الساعة 00:26

مصدر أمني: لا ضحايا للعبة “الحوت الأزرق” في المغرب… لكن لا بد من الحذر

مصدر أمني: لا ضحايا للعبة “الحوت الأزرق” في المغرب… لكن لا بد من الحذر

كثر، في الأيام الأخيرة، الحديث عن حالات انتحار في صفوف الأطفال بسبب لعبة قاتلة، انتشرت في روسيا وغزت العالم العربي، وكذا المغرب.
مصدر أمني نفى جميع المزاعم التي نشرت حول وجود ضحايا للعبة المشهورة “الحوت الأزرق” في المغرب. وأضاف أن وسائل إعلام وطنية نشرت وجود 5 حالات انتحار، إلا أنه أكد أن جميع المعطيات المنشورة بشأن اللعبة القاتلة غير صحيحة، مردفا أن المصالح الأمنية، وخاصة مصالح الجريمة الإلكترونية لم تسجل أي حالة انتحار في المغرب بسبب اللعبة المذكوة.
وطالب المصدر الأمني جميع الآباء والأمهات بتوخي الحذر وتوجيه أبنائهم بالابتعاد عن “لعبة الحوت الأزرق” أو أي لعبة تشجع على العنفالجسدي.
وأشار المصدر إلى أن حالات الانتحار الذي أعلن عنها أخيرا، كانت نتيجة اضطرابات نفسية، مثلما كان الأمر بالنسبة إلى ضحية أكادير، أو بسبب ضغط عائلي ونفسي بالنسبة إلى طفلة سلا، أو بسبب علاقة غرامية في حالة فتاة الخنيفرة. وخلص المصدر الأمني إلى أن “جل الحالات تعاني مشاكل عائلية ولا علاقة لها البتة مع الشبكة العنكبوتية”.
وأكد مصدر آخر أن جهات مجهولة تحاول زعزعة أمن المواطنين بنشر الإشاعة وربطها بحالات انتحار وقعت في ظروف معينة ولأسباب متعددة.