• بالفيديو.. رسائل ملكية قوية في الأمم المتحدة من أجل السلام ومن أجل إفريقيا
  • قالوها العلماء.. الخرف يهدد المدخنين
  • الناس خايفين على بلادهم.. إيطاليا تهدد المهاجرين بالطرد والتجريد من الجنسية!
  • كان 2019.. الجزائر تنافس المغرب
  • معشوق الحراكة وعدو الأجهزة الأمنية.. قصة “الشبح” الذي يظهر ويختفي!
عاجل
الجمعة 05 يناير 2018 على الساعة 23:12

معتقل في ملف الزفزافي لممثل النيابة العامة: لعنة الله عليك!!

معتقل في ملف الزفزافي لممثل النيابة العامة: لعنة الله عليك!!

أرجأت الغرفة الابتدائية لدى محكمة الجنايات في استئنافية الدار البيضاء، مساء اليوم الجمعة (5 يناير)، ملف المتابعين في ملف أحداث الحسيمة، مجموعة “ناصر الزفزافي ومن معه”، الى الثلاثاء المقبل (9 يناير)، من أجل بدء مناقشة الملف مع المتابعين 58، بينهم الصحافي حميد المهدوي.

وعرفت الجلسة مواصلة تعقيب النيابة العامة على الدفوعات الشكلية للدفاع، إلا أن شهدت أيضا مقاطعة أخرى بعد زوال اليوم لممثل الحق العام حكيم الوردي، من قبل المعتقل يوسف الحمداوي، من داخل القفص الزجاجي، نافيا أن يكون توقيف معتقلي حراك الريف تم في إطار احترام للظوابط القانونية. وصرح المعتقل قائلا: “أنا لم أعتقل على الساعة الحادية عشر من يوم الأربعاء 31 ماي 2017، كما تقول أنت نقلا عن ما دون في محاضر الشرطة، وإنما اختطفت حوالي الساعة التاسعة صباحا من نفس اليوم، عندما كنت متوجها إلى المؤسسة التعليمية التي أشتغل فيها أستاذا، وعندي شهود كثيرون على ما أقول”.
ممثل النيابة العامة انتفض من مكانه غاضبا، وأجاب الحديوي قائلا: “حنا ما كنديروش الإنشاء… يمكن ليك تتقدم بشكاية في الموضوع، لكن ليس من حقك أن تقاطعني”.
وعندما استأنف ممثل النيابة العامة سرد مكان وتوقيت اعتقال كل واحد من معتقلي الحراك، وكذا توقيت إشعار عائلتهم بذلك، ردد أحد المعتقلين من داخل القفص: “كتكذب. لعنة الله عليك”، لكن ممثل الحق العام تغاضى عن الأمر وأكمل تعقيبه.