• بالصور والفيديو من لندن.. جائزة أفضل مغنية لسلمى رشيد
  • الحزب حذف الفيديو من موقعه.. ضجة حول تصريح للطالبي العلمي بشأن أردوغان والليرة التركية (فيديو)
  • المجلس الاقتصادي والاجتماعي: كاين شعور بالإحباط والمغاربة ما بقاوش قابلين الفوارق الاجتماعية
  • يطالبون برفع الأجور إلى 10 و17 مليون سنتيم.. ربابنة لارام طلّعوا البارّة!
  • شباب ونساء وأطفال.. الحريك بالعلالي!
عاجل
الخميس 04 يناير 2018 على الساعة 14:32

في لقاء مع ممثلي شباب إقليم جرادة.. رباح يعد بفتح تحقيق في طريقة تصفية شركة مفاحم المغرب

في لقاء مع ممثلي شباب إقليم جرادة.. رباح يعد بفتح تحقيق في طريقة تصفية شركة مفاحم المغرب

نظمت، مساء أمس الأربعاء (3 يناير)، في مقر عمالة إقليم جرادة، جلسة حوار بين ممثلي شباب الإقليم، ووزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز رباح، ووالي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد معاذ الجامعي، تم خلالها التداول بشأن انتظارات وتطلعات السكان.
وقدم ممثلو الشباب، خلال اللقاء، لائحة مطالب، تتعلق أساسا بإحداث مناصب شغل وتحفيز الاستثمار وتعزيز البنيات التحتية وتحسين ظروف الولوج إلى الخدمات الأساسية، خاصة في قطاعي التعليم والصحة.
كما شملت اللائحة مطالب تهم قطاعات الفلاحة والصناعة والسياحة والسكن والثقافة والرياضة، والمرأة والطفولة، والكهرباء والماء الصالح للشرب والطاقة والمعادن والشبكة الطرقية والتأهيل الحضري والنقل.
وقال عباس المحمدي، أحد ممثلي الشباب، في تصريح صحافي، إن النقاش الذي انصب حول مجموعة من النقاط الواردة في الملف المطلبي، كان “مثمرا”، وأن تجاوب المسؤولين كان “فعالا”، مضيفا أن المسؤولين قدموا وعودا بشأن عدد من المطالب المطروحة.
وسجل عزيز آيت عبو، وهو كذلك من ممثلي الشباب، أنه تم التداول بشأن عدد من المطالب، قدم المسؤولون إجابات بشأنها، على أن تتم إحالتها على السكان للنظر فيها، مشيرا إلى أن الحوار لا يزال مفتوحا.
ونوه رباح والجامعي، خلال اللقاء، بالطابع السلمي للاحتجاجات، مؤكدين أنه سيتم التفاعل بشكل إيجابي جدا وفعال مع غالبية المطالب المقدمة، وفق جدولة زمنية محددة.
وأبرز رباح أنه سيتم العمل على وضع برنامج تنموي جديد خاص بإقليم جرادة، من شأنه النهوض بالإقليم، وتحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية.
وبعد أن أشار إلى أنه سيتم فتح تحقيق في طريقة تصفية شركة مفاحم المغرب، قال إن آفاق الاستثمار في قطاع الطاقة رحبة، وسيتم استغلال كافة الإمكانيات المتاحة في هذا القطاع لإيجاد مزيد من فرص الشغل.
وأكد أن الإجراءات التي سيتم اتخاذها للإجابة على التحديات المطروحة تتوزع بين تدابير آنية، وأخرى تتطلب وقتا بغية التشاور مع مختلف الأطراف لإيجاد الحلول الملائمة.