• بحضور يوسف النصيري.. ريال مدريد يثأر من ليغانيس ويتأهل إلى ربع النهائي
  • كازا.. البوليس يوقف بزناسة بعد مقاومة بالأسلحة البيضاء والغاز المسيل للدموع
  • مستشفى سانية الرمل/ تطوان.. تعطل جهاز السكانير يفاقم معاناة المرضى
  • زيارة الأهل في تراجع والنساء كيتمشاو أكثر من الرجال.. أغلب الكازاويين من الخدمة للدار!
  • بشاعة.. مراهقون يقذفون حمارا من أعلى جبل!!
عاجل
الثلاثاء 19 ديسمبر 2017 على الساعة 20:47

سوريا هي الأخطر.. مقتل 65 صحافيا في 2017

سوريا هي الأخطر.. مقتل 65 صحافيا في 2017

أعلنت منظمة “مراسلون بلا حدود”، اليوم الثلاثاء (18 دجنبر)، أن 65 صحافيا حول العالم لقوا مصرعهم هذا العام في حصيلة هي الأقل منذ 14 عاما.
وقالت المنظمة، في تقريرها السنوي، إن من أسباب انخفاض عدد ضحايا الصحافيين هو “إخلاء الدول الخطيرة من صحافييها”، مضيفة أن سوريا تبقى الدولة الأكثر خطورة في العالم على الصحفيين.
وأوضحت أن عدد الصحافيين الذين قتلوا خلال عام 2017 تراجع بنسبة 18 في المائة مقارنة مع حصيلة العام الماضي، وذلك بسبب الوعي بضرورة حماية الصحافيين بصورة أفضل وتزايد الحملات التي قامت بها المنظمات الدولية ووسائل الإعلام.
وأضافت أنه من بين ال65 صحفيا الذين قتلوا، تم اغتيال 39 منهم أو استهدافهم بشكل متعمد، فيما قضى 26 منهم أثناء ممارسة مهامهم.
وأكدت المنظمة أن سوريا تبقى الدولة الأكثر خطورة في العالم مع مقتل 12 من الصحافيين متقدمة على المكسيك وأفغانستان والعراق، مشيرة الى أن “المكسيك هي الأخطر على الصحافيين بين دول العالم التي لا تشهد نزاعات”.