• محسن الجزولي.. مستشار في خدمة إفريقيا
  • بعد تعيين الوزراء الخمسة.. الحكومة القديمة في حلة جديدة!
  • أنس الدكالي.. من لانابيك إلى وزارة الصحة
  • سعيد أمزازي.. محمد حصاد الجديد!
  • عبد الأحد الفاسي الفهري.. خليفة أمينه العام في وزارة الإسكان
عاجل
الأحد 19 نوفمبر 2017 على الساعة 19:20

فاجعة الصويرة على الفايس بوك.. غضب وصدمة!

فاجعة الصويرة على الفايس بوك.. غضب وصدمة!

خلفت فاجعة الصويرة، التي خلفت مقتل 15 شخصا وإصابة آخرين، في حادث تدافع صباح اليوم الأحد (19 نونبر)، في جماعة سيدي بولعلام في الصويرة، حالة صدمة واستياء عارما في صفوف رواد موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك.
الناشط هشام الطرشي علق على الفاجعة بالقول: “وكأنهم يستكثرون علينا الفرح ساعات معدودات، وكأنهم يصرون إصرارا على قتل الحياة فينا، وكأنهم يقولون لنا بطرق شتى: اذهبوا، ارحلوا، فليس لكم عيش معنا هاهنا الله يرحم موتى #فاجعة_الصويرة الله ياخد الحق فلي كان سباب”.
وفي تدوينة لها قالت سلمى براق: “تاني التدافع، تاني نفقد مجموعة من النساء ، تاني من أجل لقمة، تاني بسبب الفقر، بسبب المذلة، بسبب الهوان! “حرية، كرامة، عدالة إجتماعية” إلى متى يا وطني! رحم الله الموتى أيا كان سبب الوفاة، رحمهن الله وقبح الله الفقر، وقبح من يعثر نماء هذا البلد”.
وأضاف حارث شعيب: “وفاة 15 امرأة و35 مصابة نواحي الصويرة في حادث تدافع على قفة ديال المواد الغذائية يوزعها محسن. يحدث هذا في مغرب يالاه سيفط قمر اصطناعي قيمته 600 مليار”.
وقال الصحافي وحيد مبارك، في تدوينة على حسابه: “الفقر يقتل في السرّ ويقتل في العلن، أرواحنا رخيصة.. بخسة.. تعادل قفّة وفي حالات أخرى أقلّ… بئسا .. سحقا .. تبّا .. لنا جميعا”.
أما المحلل السياسي عمر الشرقاوي، فعلق على الفاجعة بالقول: “15 مواطنة فقيرة تلقى ربها من أجل مساعدة 50 درهم ومليار سنتيم تخصص لأكل البرلمانيين ونومهم. أكثر من ذلك عدد من الأمهات المتوفيات لا يسمح لهن القانون باش أن يجمعن بين الاستفادة من برنامج تيسير ديال 70 درهم دعم مدرسي والاستفادة وبرنامج دعم اليتامى ب350 درهم أي مجموع 400. وملهوطي وملهوطات الأمة يحصلون بالقانون على 3 و4 تعويضات ب6 ملايين دون ان يمنعهم القانون.. الله يعطيكم الكنبس”.