• اعترفت بالمجهود.. المنظمة المغربية لحقوق الإنسان تطالب بقانون للهجرة واللجوء
  • بقات مصرة.. ميركل تطالب الجزائر بترحيل مواطنيها من ألمانيا
  • من 199 إلى 240 درهما.. “أورنج” تطلق عروضا جديدة للويفي ديال الدار
  • البرلمانية التجمعية أسماء اغلالو لعبد العزيز أفتاتي: هبل تعيش!
  • باب سبتة.. حجز أزيد من 10 آلاف حبة قرقوبي
عاجل
الأحد 01 أكتوبر 2017 على الساعة 18:40

بعد الاعتداءات التي طالت الصحافيين.. الناطق الرسمي باسم حزب الاستقلال يعتذر

بعد الاعتداءات التي طالت الصحافيين.. الناطق الرسمي باسم حزب الاستقلال يعتذر

أدان “المكتب التنفيذي للمنتدى المغربي للصحافيين الشباب” الاعتداءات التي تعرضت لها مجموعة من الصحافيين، صباح اليوم الأحد (1 أكتوبر)، خلال تغطيتهم لأشغال مؤتمر حزب الاستقلال.
ووصف عادل بنحمزة، الناطق الرسمي (السابق) باسم حزب الاستقلال، في بيان له، هذه الاعتداءات ب”الأحداث المؤسفة”، مؤكدا أنها “لا تعبر عن التقدير الذي يحمله حزب الاستقلال للإعلام الوطني ولنسائه ورجاله، وإن كان هذا الأمر لا يحتاج إلى تذكير و تأكيد، فإن ما جرى صباح اليوم يستدعي ذلك مع تقديم اعتذار عن أية ممارسة غير مقبولة تمس بظروف عمل الصحافيات و الصحفيين، وهي بكل تأكيد ممارسات معزولة لا تمثل سلوكا ممنهجا للحزب وللجنة التنظيمية للمؤتمر، وهو ما سيعمل الحزب على تجاوزها وعدم تكرارها في مناسبات قادمة”.
وكان كل من الصحافي سامي سهيل من موقع “اليوم 24″، والصحافية شيماء عصفور من الموقع الإلكتروني للقناة الثانية، وفرح الباز من موقع “كيفاش”، تعرضوا، صباح الأحد، خلال تغطيتهم لأشغال المؤتمر الوطني السابع عشر لحزب الاستقلال، لاعتداءات ومضايقات بلغت حد انتزاع هواتفهم النقالة لمنعهم من أداء مهامهم المهنية.