• وافق على نزع السلاح النووي.. كيم جونغ دار عقلو
  • من بوجدور للسعيدية.. المغاربة تبحّروا وخلاو 36 ألف طن ديال الزبل!
  • تسبب الاحمرار والحكة للأطفال.. تحذير من مواد سامة فـ”ليكوش”
  • لندن.. 3 جرحى في حادث دهس أمام مسجد
  • العيون.. ممثلو سفارات أجنبية تزور اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان
عاجل
السبت 19 أغسطس 2017 على الساعة 13:08

والد اثنين من المشتبه بتورطهما في اعتداء برشلونة: أنا مصدوم

والد اثنين من المشتبه بتورطهما في اعتداء برشلونة: أنا مصدوم
أعلن والد المغربي موسى اوكبير، الذي قتل مع مشتبه بهم آخرين إثر الاعتداء الدامي في كامبريلس في إسبانيا، أمس الجمعة (18 غشت)، لوكالة “فرانس برس”، أنه بلغ بمقتل ابنه من الشرطة، معربا عن “صدمته”.
وقالت الشرطة الكاتالونية إنها تعرفت إلى هويات ثلاثة مغاربة قتلتهم بعد الاعتداء في كامبريلس (شمال شرق إسبانيا)، وهم موسى أوكبير (17 عاما ) وسعيد علاء (18 عاما ) ومحمد هشامي (24 عاما ).
وفي منزل العائلة في قرية ملوية التي تتحدر منها عائلة أوكبير والواقعة في منطقة ريفية فقيرة بجبال الأطلس وسط المغرب، كان الوالد سعيد أوكبير يتلقى التعازي من الأقارب والسكان بعد تلقيه نبأ مقتل ابنه.
وقال ل”فرانس برس” والدموع تملأ عينيه: “الشرطة الإسبانية اتصلت بوالدته الموجودة في إسبانيا لإخبارها بأن موسى مات”.
وأوضح الوالد أن زوجته تعيش في منطقة ريبول في شمال إسبانيا.
وكان إدريس، شقيق موسى أوكبير، اعتقل أول أمس الخميس (17 غشت)، في ريبول مع ثلاثة أشخاص آخرين.
وقال الوالد سعيد أوكبير إنه “تحت تأثير الصدمة” بعد إعلان شرطة كاتالونيا أن ابنيه مشتبه بعلاقتهما بالاعتداءات في إسبانيا.
وعبر عن أمله في أن تتم “تبرئة” ابنه إدريس، البالغ السابعة والعشرين.
وكانت شاحنة دهست الخميس المارة في جادة ببرشلونة، ما أدى إلى مقتل 14 شخصا فضلا عن عشرات الجرحى.