• وافق على نزع السلاح النووي.. كيم جونغ دار عقلو
  • من بوجدور للسعيدية.. المغاربة تبحّروا وخلاو 36 ألف طن ديال الزبل!
  • تسبب الاحمرار والحكة للأطفال.. تحذير من مواد سامة فـ”ليكوش”
  • لندن.. 3 جرحى في حادث دهس أمام مسجد
  • العيون.. ممثلو سفارات أجنبية تزور اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان
عاجل
الثلاثاء 28 مارس 2017 على الساعة 14:14

نجيب بوليف: انهزمنا… ولكن!!

نجيب بوليف: انهزمنا… ولكن!!

اعترف محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب في النقل سابقا وعضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، بأن حزبه انهزم في معركة “البلوكاج”.
وكتب بوليف، في تدوينته الأسبوعية “حديث الثلاثاء”، “لقد انهزمنا في الخمسة الأشهر الأخيرة، رغم أننا احتللنا صدارة الجزء الأول من الدوري”.
وأضاف: “هو انهزام في مقابلة من مقابلات البطولة، التي تدوم لسنوات ولعقود، بطولة كأس الديمقراطية والشفافية والتنمية، لقد انهزمنا نعم، لكن ذلك لا يعني أننا أقصينا، لا زلنا متقدمين في البطولة.. بمبادئنا ومصداقيتنا وقربنا من الشعب…”.
وعبر نجيب بوليف عن فرح بردود فعل عدد من المواطنين، وكتب: “والله إنني لفرح بقوة الردود الشعبية التي لم تقبل ما وقع… حملتنا جزءا من المسؤولية، مرحبا بذلك، لا شك أن لنا نصيبا منها فيما حصل… لكنها حملت الأطراف الأخرى الجزء الأكبر من المسؤولية!!! الردود الشعبية الرافضة جزء من الموضوع، سيأخذه المخططون وراء حجاب في حسابهم، يعلمون، وسيتأكدون أكثر أن الشعب واع بكل ما يحدث… وهذا انتصار معنوي كبير للشعب، لا يجب أن يستهان به… فمهما كنّا متذمرين، فالتعبير الذي حصل سيكون له ما بعده..”.
كما أكد بوليف أن عددا كبيرا من مناصري الحزب سينسحبون، وزاد: “هل ينسحب بعض مناصرينا (الجمهور) من الملعب؟ نعم قد يفعلون، وهم معذورون في ذلك، الجمهور يحب دائما الانتصار. لكن هل سيصلح حال البلد بهذا الانسحاب؟ هل يقرر بعض مناصرينا ترك الملعب نهائيا؟ قد يفعلون، وقد يتفهم موقفهم، لكنهم يعلمون أن الآخرين لا يبحثون إلا على تيئيس الجمهور من فريقه”.