• بين مستهزئ من عربيته ومدافع عن عبقريته.. مرور إيدر في “رشيد شو” يثير الجدل
  • الداودي باقي كاعي على مجلس المنافسة: خاصو يدير خدمتو وما يتدخلش في عمل الآخرين
  • خبر سار لبيضاوة.. قريبا بناء 6 ديال الباركينغات!
  • عاجبو الحال.. هيرفي رونار يهنيء الإدريسي بعد اختياره تمثيل المنتخب المغربي 
  • بعد “طرد” أساتذة متعاقدين في سطات.. التنسيقية تستعد لخوض اعتصام مفتوح!
عاجل
الثلاثاء 31 يناير 2017 على الساعة 15:32

الملك: المغرب اختار سبيل التضامن والسلم والوحدة

الملك: المغرب اختار سبيل التضامن والسلم والوحدة

كيفاش
دعا الملك محمد السادس، في خطابه الذي ألقاه اليوم الثلاثاء (31 يناير)، في الجلسة الختامية للقمة الإفريقية الـ28 المنعقدة في أديس أبابا، إلى “الأمم الإفريقية إلى الانخراط في الدينامية التي أطلقتها المملكة، وإعطاء دفعة جديدة للقارة الإفريقية”.
وقال العاهل المغربي: “لقد حان الوقت لكي تستفيد إفريقيا من ثرواتها، فبعد عقود من نهب ثروات الأراضي الإفريقية، يجب أن نعمل على تحقيق مرحلة جديدة من الازدهار”، مضيفا “صحيح أن الاستعمار ليس السبب الوحيد للمشاكل التي تعرفها إفريقيا، ولكن آثاره السلبية ما تزال قائمة. فمنذ زمن طويل ونحن نوجه أنظارنا إلى الخارج، كلما تعلق الأمر باتخاذ قرار أو التزام”.
وتابع الملك محمد السادس: “ألم يحن الوقت بعد، لمعالجة هذا الخلل في الرؤية؟ ألم يحن الوقت لنتوجه نحو قارتنا، وأن نأخذ بعين الاعتبار رصيدها الثقافي، وإمكاناتها البشرية؟” ويحق لإفريقيا اليوم، أن تعتز بمواردها وبتراثها الثقافي، وقيمها الروحية. والمستقبل كفيل بتزكية هذا الاعتزاز الطبيعي من طرف قارتنا”.
وأبرز العاهل المغربي أن المغرب اختار سبيل التضامن والسلم والوحدة، قائلا: “إننا نؤكد التزامنا من أجل تحقيق التنمية والرخاء للمواطن الإفريقي. فنحن، شعوب إفريقيا، نتوفر على الوسائل وعلى العبقرية، ونملك القدرة على العمل الجماعي من أجل تحقيق تطلعات شعوبنا”.